حال المهزومين عند أمين معلوف

أمين معلوف
أمين معلوف، هو صحفي وروائي لبناني معاصر، من مواليد سنة 1949 في بيروت، تُرجمت أعماله الروائية إلى العديد من اللغات، وحاز على العديد من الجوائز عليها. يصف حال المهزومين في روايته (التائهون) على لسان أحد أبطال الرواية فيقول:

فلنحاول أن نفهم لماذا انتصر الآخرون ، ولماذا خسرنا نحن . لماذا لم ننجح في وقفهم عند حدهم ؟ لماذا استطاعوا اجتياحنا ، وإخضاعنا ، وإذلالنا ؟ ستقول لأننا ضعفاء ، وغير منظمين ، وغير مجهزين . ولماذا نحن ضعفاء ؟ لماذا صناعتنا قاصرة ؟ ولماذا حصلت الثورة الصناعية في أوروبا ولم تحصل عندنا ؟ ولماذا بقينا في حالة من التخلف والهشاشة والتبعية ؟

بوسعنا أن نردد باستمرار : الحق على الآخرين ، الحق على الآخرين . ولكن يجدر بنا أن نواجه في نهاية المطاف ، نواقصنا عيوبنا وعاهاتنا . يجدر بنا أن نواجه في نهاية المطاف هزيمتنا ، والانحدار التاريخي الهائل والمدوي لحضارتنا .
(…)

المهزومون ينزعون دومًا لإظهار أنفسهم بمظهر الضحايا الأبرياء ، ولكن ذلك لا يطابق الحقيقة ، فهم ليسوا أبرياء على الإطلاق. إنهم مذنبون لأنهم هُزموا . مذنبون تجاه شعوبهم ، ومذنبون تجاه حضارتهم . ولا أتحدث فقط عن الحكام ، بل أتحدث عني ، وعنك ، وعنّا جميعًا . إذا كنا اليوم مهزومي التاريخ ، وإذا كنا مذلين بنظر العالم أجمع كما بنظرنا ، فالحق ليس فقط على الآخرين ، بل علينا أولاً .