لالمان يتحدث عن الموضة كتعبير عن المفارقة الخاصة بالحداثة

fashion-sketches-col

يقول ميشيل لالمان -أستاذ فرنسي متخصص في علم الاجتماع- عن الموضة:

في تحليل جورج زميل إن مثال الشكل الاجتماعي بالذات هو الموضة، إنها كتعبير عن النزعة الفردية الحديثة ودون أن تتوقف مع ذلك عن فضح الفروقات الطبقية، تكشف ربما بشكل أفضل من أي شكل آخر جوهر دينامية الاجتماعي. تسمح الموضة في الواقع بالتفرد (الحاجة إلى التميز) دون الانفصال عن زمر الانتماء (الحاجة للتماسك). فهي “شكل للحياة، من أشكال أخرى كثيرة، يسمح بان يجتمع في فعل موجد الميل إلى المساواة الاجتماعية والميل إلى التمايز الفردي، أي التنوع”.

أخيراً تعيش الموضة من هذه المفارقة الخاصة بحداثتنا: إنها شكل دائم في حين أن سبب وجودها هو التبدل المستمر. ومن دون ثورة مستمرة في الأفكار والأذواق، لن تكون الموضة سوى شكل اجتماعي عابر.